جبل النار

جبل يتوهج في عتم الليل المطبق

على أنفاس الأمة العربية

ليضيء مشاعل من نور لا بل من نار

جبل منذ قديم الأزل يجاهد

حتى سمي جبل النار

إن تسأل كل صخور الجبل

سترد عليك بعند وبإصرار

باقون هنا لن نرحل

لن يأتي زمن يوصمنا بالعار

فالتسأل حي القصبة

إسأل كل الأحجار

هل لانت يوما في وجه الغازي

هل خضعت لحظة للإستعمار

إسأل ياسمين القهر

فلا زالت رائحة الدم تفوح 

لتعطر كل شهيد قاوم

تمسك بالأرض وإن هدموا الدار

لازالت جثث حتى تأبى الدفن

تفكر في أخذ الثأر

حتى جثث الموتى لن تهدأ

لن تشعر بالإستقرار

هل هذا شعب يخنع؟

أم هذا شعب جبار...

صم العرب وفقدوا النطق

بل فقدوا كل قوانين الإستشعار

فالتصمد ياشعب يسكن سفح الجبل الأسود

ولتصبغ كل وجوه العرب سوادا

لا بل فالتكسوها بالقار

فالقار سيطمس كل معالمهم

وسيجعل كل شعوب العرب المسبية

تشعر بالخزي وتفكر بالإستنفار

فالتصمد يا جبل العزة والنخوة

فالثورة يلزمها الإستمرار

 

بقلم

عماد الغندور